Art from the heart

Documenting my Art life.        توثيق حياتي الفنية

Dia Aziz Dia

The Enigmatic Journey of an Inspired Artist

Born into an obscure world of constant movement, travel and confusion, Dia Aziz Dia drew on these experiences to form the back ground required to create his art.

Due to his father, who was a pioneer of the cultural movement in Saudi Arabia. His early travels took him from Mecca to Cairo, India, Jeddah, Beirut, the United States of America, the United Kingdom, and Italy. His mother and her constant attempts to give Dia a normal childhood were the only stable thing in his life, she gained a real presence in the child's inner world. Her being there came as the evidence of clarity that paralleled the father's enigmatic nature and shed light on the prevailing confusion.

 

 

 

Dia's confidence in schooling only returned when he won a scholarship to study Art at the academy of fine Arts in Rome, where for four years he was in constant search and study to find and realize himself.. Those years blossomed and perfected Dia's artistic vision and talents

Upon return to Saudi Arabia he became a teacher of Art. This position only lasted for 2 years because Dia felt it was diminishing his artistic talents due to monotonous and routine lifestyle.

From that point on, Dia has been concentrating on his art. He passed through many hardships to balance his love of art, and necessities of life. Dia considered art an attempt to reveal the secret that was hidden behind appearance. Thus, he constantly tried to depict the human face because he considered it the key to understanding the person and away to question his or her secrets and inherent potential. This could be carried out through capturing the details of the face in a process that combined drawing and erasing. It resulted in an abstract face, not in the usual sense of abstraction, but in the sense of denying the details that were not relevant to the notion that the artist wanted to capture. The artist focused only on the meaningful fragments, which were the expression of the world that he was trying to depict.

Dia worked himself to being one of the Arab worlds leading figures in art. Today his paintings are owned by prominent art lovers in Saudi Arabia and many of his sculptures can be found on some of Jeddah's main plazas and roads.

He has successfully laid the foundation for anchoring art within a countrie's traditions and needs. These accomplishments have interested the Al Mansouria Foundation for Culture and Creativity to publish Dia's art as the first of a series of publications dedicated to the works of pioneering Saudi Artists.

 

الرحلة الغامضة لفنان مبدع

اعتمد ضياء عزيز ضياء, الذي ولد في عالم مليء بالحركة والسفر والارتباك المستمر،على هذه الخبرات لتشكيل الخلفية المطلوبة لابتداع فنه. وبسبب والده، الذي كان رائدا للحركة الثقافية في المملكة العربية السعودية، أخذته أسفاره من مكة المكرمة إلى القاهرة، الهند،جدة،بيروت،الولايات المتحدة،المملكة المتحدة وإيطاليا ، وكانت والدته،ومحاولاتها المستمرة لكي تجعل ضياء يعيش طفولة عادية،هي فقط الشيء المستقر الوحيد في حياته.ولهذا فقد أصبحت الوجود الحقيقي في عالم الطفل الداخلي.وجاء وجودها كدليل على الوضوح الذي وازى الطبيعة الغامضة للوالد وألقى الضوء على الارتباك السائد

لم يتلاءم ضياء مع النظام المدرسي التقليدي.ففي أول يوم له في المدرسة ضربه معلمه بعصا،وأدى ذلك إلى انقطاع تام في علاقة ضياء مع النظام المدرسي.ورفض العودة. عادت ثقة ضياء في التعليم فقط عندما حصل على بعثة لدراسة الفن في أكاديمية الفنون الجميلة في روما، حيث كان طوال أربع سنوات في بحث ودراسة مستمرين ليجد نفسه ويحققها.وأدت تلك السنوات إلى تفتيح رؤى ضياء الفنية وصقل إبداعاته. أصبح ضياء،بعد عودته إلى المملكة العربية السعودية،مدرسا للتربية الفنية.واستمر في تلك الوظيفة سنتين فقط لأنه شعر بأن ذلك يقلل من إبداعاته الفنية بسبب أسلوب الحياة الروتيني والرتيب

ومن تلك المرحلة وبعد ذلك،كان ضياء يحاول التركيز على فنه، فمر بظروف صعبة جدا لموازنة حبه للفن وضروريات الحياة

الفن لدى ضياء عزيز ضياء محاولة لكشف السر المتخفي وراء الظاهر ولذلك كان سعيه الدؤوب لرسم الوجه الإنساني باعتباره المعبر إلى فهم الشخصية واستنطاق أسرارها وكوامنها من خلال ما يمكن أن يلتقطه الفنان من تفاصيل الوجه وفق عمليه تقوم بالمحو والرسم في آن واحد بحيث تكون المحصلة تجريداً للوحة لا بالمفهوم المتداول للتجريد وإنما بمفهوم نفي التفاصيل التي لا تدخل في إطار الموضوع الذي يريد الفنان التقاطه والتركيز على الجزيئات المعبرة في العالم الذي يريد الفنان رصده


عمل ضياء على أن يصبح واحدا من الشخصيات الرئيسية في الفن في العالم العربي.واليوم، تجد لوحاته يقتنيها محبين بارزين للفنون في المملكة العربية السعودية كما وأن كثيراً من منحوتاته موجودة في بعض الشوارع والمؤسسات الرئيسية في جدة

لقد وضع ضياء بنجاح الأساس لتثبيت الفن داخل تقاليد وحاجات البلدان.وقد جذبت هذه النجاحات مؤسسة المنصورية للثقافة والإبداع لنشر فن ضياء كأول إصدار لها في سلسلة الإصدارات المخصصة لأعمال الفنانين السعوديين الرواد.

ضياء عزيز ضاء  saudi art dia aziz dia